.

فيديوهات

English Dutch French German Italian Korean Portuguese Russian Spanish Swedish

قصيدة جديدة للقرودي بعنوان : تجار الممنوعات في كل مكان

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

 

بعد القصيدة التي عبر فيها على طريقة التسيير في المنطقة وكيفية الوصول الى المناصب والتشبث فيها ، الفاعل الجمعوي والناشط الحقوقي محمد القرودي ينشر قصيدة جديدة بعنوان : تجار الممنوعات في كل مكان يشير فيها الى عدة جوانب منها وصول تجار المخدرات الى مناصب  التسيير بشراء الذمم وسط كتمان وصمت رهيب حسب تعبير الكاتب كما يعبر القرودي خلال هذه القصيدة على ما سماه احترام الخونة والجبناء وظلم وإهانة المصلحون

هذه هي القصيدة :

تجار الممنوعات في كل مكان

في الجماعة في البلدية في البرلمان

في المساجد يقيمون الصلاة ويرفعون الأذان

في مكة والمدينة يرجمون الشيطان

وفي بلدي يبيعون السموم لقتل الإنسان

في الأسواق يشترون الحمير والخرفان

يشترون الأسهم والعملة والميزان

يشترون السياسة والعلم والإيمان

يشترون الأراضي ويتطاولون في البنيان

يشترون كل شيء مهما كانت الأثمان

يشترون الذهب واللؤلؤ والمرجان

يشترون الطفولة والبراءة والغلمان

يشترون الشرف والعفة وكل النسوان

يشترون كل جميل ويبيعون الجنون والأحزان

قمة الهمجية والفساد والطغيان

فلماذا هذا الصمت الرهيب ولماذا هذا الكتمان

ومن يحميهم ويوفر لهم الأمن والأمان

أين النخبة وأين الحكومة وأين السلطان

أين القوانين والأعراف وأين الاسلام والايمان

ومن يحمي الأطفال والشباب من خطر الادمان

في مجتمع يعتبر فيه المجرمون أبطالا شجعان

في مجتمع يحترم فيه كل خائن جبان

في مجتمع يظلم فيه المصلح ويهان

التعليقات (8)Add comments
shalom wrote on أكتوبر 25, 2015
Title: ...
قصيدة ؟؟!!!!!

لا يمكن اعتبار كل كلام تشابهت قافيته قصيدة ..
أحسست هنا وكأنني أقرأ "إنشاءا" لأحد تلامذة الثالثة ابتدائي ..

samir2 wrote on أكتوبر 25, 2015
Title: ...
سلام الله عليكم يسرني ويشرفني أن أخبر زوار هذا الموقع المحترم أن هذا هو اخر تليق يصدر عني في مساحة التعليقات من ثمة أدفن لقب SAMIR2 في مثواه الا خير..قبل سنوات ارتأيت أن أشارك برأي على صفحات هذا الموقع من أجل إثراء النقاش والتشجيع على الحوار بين ابناء بلديتي العزيزة عبر استخدام اسلوب صحفي ساخر ثمة من سخر منه حتى أوشك أن يختنق من شدة الضحك ..لقد كانت امنيتي هي أن نتقبل الراي والراي الاخر بكل روح رياضية بعيدا عن التعصب والتجريح قبل أن أكتشف ان مقالاتي لا تعجب الكثيرين لا سيما اولائك الذين اذكرهم في تعليقاتي البلهاء التي سأخصص لها اليوم مساحة ليس من أجل نعيها وذكر مناقبها كما هو متعارف عليه في مثل هذه الظروف العصيبة لكن من أجل الهجوم عليها هي الاخرى..اليوم سأذكر تعليقاتي بسوء وأكل لحمها واشرب مدادها وأقتلع شعرها الاخضر من جذوره..تعليقاتي الحمقاء التي لم تساهم سوى بالنقد الهدام..لم تشغل مصباحا ولم تكنس شارعا..تعليقاتي الجوفاء التي كثر زبدها دون ان يرى منها القارى ما ينفع بلدية ابن طيب والمغرب ككل..رحل أسلوبي العجوز الذي نخرته سوسة السخرية العقيمة فتهاوى فجأة كما يتهاوى عش العنكبوت..اليوم أدفن SAMIR2 في ظلمات العدم بعد ضجيجه الاهوج الذي صدع رؤوس العباد..ضجيج بلا طحين!!ضجيج ملء أركان هذه الصفحة المحترمة دون أن نلمس منه نتيجة على الواقع إلا غضب المعلقيين الغاضبيين الذين باتوا يتكاثرون الى درجة أن هددني احدهم بالبقاء في الصف الاخير على صعيد القبيلة إن لم اتوقف عن الكتابة حتى تمنيت لو تفضل بذكر النقطة التي وصل إليها حتى أرفع من إيقاع السرعة كي ألحق به الان!..وداعا SAMIR2 أيها الحمار الافتراضي الذي كثر نهيقه على شبكة الانترنيت ..وداعا أيها الوحش الخيالي الذي يصرخ في صحراء الخيال..وداعا بلا رجوع وهذه رسالة لمدير الموقع أتمنى أن يفهم مغزاها هي أن يتوقف عن نشر اي تعليق باسم SAMIR2 احتراما لروح اللقب الحقيقي الراحل ..أنني لا أمزح هنا هذه حقيقة ..أولم ترى كيف ارتأيت ان اكتب اليوم بدون تعجب..اعتذر لكل من مضغت لحومهم في تعليقاتي الحقيرة بدأ من العليوي واليطوحي والقادري والفاضلي ومكنيف أتمنى ان يسامحني هؤلاء لقد كنت أمزح معهم..فلست من الذين يحقدون على الاشخاص أقسم بالله العظيم..كل ما يجب أن يعرفه القراء أن SAMIR2 قد انتهى ولن يكتب بعد الان وبان كل من يستخدم هذا الرمز فهو شخص اخر وغير حقيقي يتحمل مسؤوليته كاملة هو وادارة الموقع ان أقدمت على نشر اي تعليق بالاسم المذكور..أربع سنوات من السخرية على أرضية الخيال..أربع سنوات من الاختباء في كهوف الواقع من اجل الفكاهة .ألم تكن هذه المدة كافية ؟؟؟؟ بلى..رحم الله أمواتنا.
هات التراب كي أدفن SAMIR2.سلام الله عليكم يسرني ويشرفني أن أخبر زوار هذا الموقع المحترم أن هذا هو اخر تليق يصدر عني في مساحة التعليقات من ثمة أدفن لقب SAMIR2 في مثواه الا خير..قبل سنوات ارتأيت أن أشارك برأي على صفحات هذا الموقع من أجل إثراء النقاش والتشجيع على الحوار بين ابناء بلديتي العزيزة عبر استخدام اسلوب صحفي ساخر ثمة من سخر منه حتى أوشك أن يختنق من شدة الضحك ..لقد كانت امنيتي هي أن نتقبل الراي والراي الاخر بكل روح رياضية بعيدا عن التعصب والتجريح قبل أن أكتشف ان مقالاتي لا تعجب الكثيرين لا سيما اولائك الذين اذكرهم في تعليقاتي البلهاء التي سأخصص لها اليوم مساحة ليس من أجل نعيها وذكر مناقبها كما هو متعارف عليه في مثل هذه الظروف العصيبة لكن من أجل الهجوم عليها هي الاخرى..اليوم سأذكر تعليقاتي بسوء وأكل لحمها واشرب مدادها وأقتلع شعرها الاخضر من جذوره..تعليقاتي الحمقاء التي لم تساهم سوى بالنقد الهدام..لم تشغل مصباحا ولم تكنس شارعا..تعليقاتي الجوفاء التي كثر زبدها دون ان يرى منها القارى ما ينفع بلدية ابن طيب والمغرب ككل..رحل أسلوبي العجوز الذي نخرته سوسة السخرية العقيمة فتهاوى فجأة كما يتهاوى عش العنكبوت..اليوم أدفن SAMIR2 في ظلمات العدم بعد ضجيجه الاهوج الذي صدع رؤوس العباد..ضجيج بلا طحين!!ضجيج ملء أركان هذه الصفحة المحترمة دون أن نلمس منه نتيجة على الواقع إلا غضب المعلقيين الغاضبيين الذين باتوا يتكاثرون الى درجة أن هددني احدهم بالبقاء في الصف الاخير على صعيد القبيلة إن لم اتوقف عن الكتابة حتى تمنيت لو تفضل بذكر النقطة التي وصل إليها حتى أرفع من إيقاع السرعة كي ألحق به الان!..وداعا SAMIR2 أيها الحمار الافتراضي الذي كثر نهيقه على شبكة الانترنيت ..وداعا أيها الوحش الخيالي الذي يصرخ في صحراء الخيال..وداعا بلا رجوع وهذه رسالة لمدير الموقع أتمنى أن يفهم مغزاها هي أن يتوقف عن نشر اي تعليق باسم SAMIR2 احتراما لروح اللقب الحقيقي الراحل ..أنني لا أمزح هنا هذه حقيقة ..أولم ترى كيف ارتأيت ان اكتب اليوم بدون تعجب..اعتذر لكل من مضغت لحومهم في تعليقاتي الحقيرة بدأ من العليوي واليطوحي والقادري والفاضلي ومكنيف أتمنى ان يسامحني هؤلاء لقد كنت أمزح معهم..فلست من الذين يحقدون على الاشخاص أقسم بالله العظيم..كل ما يجب أن يعرفه القراء أن SAMIR2 قد انتهى ولن يكتب بعد الان وبان كل من يستخدم هذا الرمز فهو شخص اخر وغير حقيقي يتحمل مسؤوليته كاملة هو وادارة الموقع ان أقدمت على نشر اي تعليق بالاسم المذكور..أربع سنوات من السخرية على أرضية الخيال..أربع سنوات من الاختباء في كهوف الواقع من اجل الفكاهة .ألم تكن هذه المدة كافية ؟؟؟؟ بلى..رحم الله أمواتنا.
هات التراب كي أدفن SAMIR2.

متتبع wrote on أكتوبر 26, 2015
Title: ...
الملقب سمير2 هل حقا ستعتزل التعاليق الزائدة فعلا لما سافرت الى الديار البلجكية تنعدم فيم روح المواطنة سمير 2 ضهر على حقيقته هذه المرة انتهازي فاشل ينتقد الصحافة المحلية والمجتمع المدني وهو يعيش بارض المهجر
في تعاليقك السالفة كانت في الحقيقة تبحث فيها عن الشهرة ليس الا لانك كنت لا تحترم متتبعي الشان المحلي بالريف وتصف وتتحجر رجال شرفاء نزهاء و... باسماء الحيو*** امثالك الى مزبلة التاري
خ تبا لك بدات حقير و فاشلا لو احترمت نفسك في مستنقعك المتسخ لاحترمك جل سكان ابن الطيب فالمسائل الشخصية للانسان لا حق لك نقاشها لانها في الاخير بدون فائدة مرة اخرى ان اعتزلت تحرير الردود فهذه فكرة سديدة على ما يبدو لان مدينة ابن الطيب بها صحافة محلية وممثلي جمعيات المجتمع المدني نزهاء وشرفاء يحررون التقارير بكل مصداقية ويقيمون بتضحيات من وقتهم ومالهم وربما من صحتهم على الاقل مقيمون ولهم غيرة على وطنهم ومختصون في تتبع الشان المحلي لذا ارحل يا سمير فانت مقيم ببلجيكا ونتقد السكان الاصليون او المقيمون بوطنهم الام الام الام
Samir2 الى الجحيم انت وامثالك الى مزبلة التاريخ الجنود الذين يتهربون من ارتداء الزي الرسمي هم خونة متمردون وبلزاريو

بوبكر الورودي wrote on أكتوبر 26, 2015
Title: ...
هل الملقب samir2 هرب من المغرب الى الديار البلجكية للبحث عن الكرامة، وعن مستقبل ام لم يستطع تحمل المسؤولية بالمغرب او بقبيلة بني وليشك

السبب الأول للهجرة، بالنسبة لجلّ المهاجرين المغاربة الذين استطلعتهم سكان بن طيب آراءهم، يعود بالدرجة الأولى، إلى البحث عن الكرامة، وعن حياة كريمة ومستقبل أفضل. عبد الرحمان، مهاجر مغربي مقيم في كندا، يقول بأن سبب هجرته للمغرب يعود لكون صاحب الشركة التي كان يشتغل بها في المغرب يستغله هو وآلاف المستخدمين، بمقابل مادي زهيد. "كنت مديرا في شركة للنسيج، وكانت لديّ مسؤولية كبيرة، لكنني لم أكن أحصل سوى على 2500 درهم في الشهر. مدير الشركة كان يربح الملايير، ويستغلني أنا، وآلاف المستخدمين المغاربة بأبخس الأثمان، بلا تغطية صحية ولا تأمين، بعد ذلك اجتزت مباراة لولوج سلك الشرطة، "وما جابش الله"، ومن ثم بدأت فكرة الهجرة". يقول عبد الرحيم.

وإضافة إلى البحث عن مستقبل أفضل، ثمة أسباب أخرى، تدفع بالمغاربة إلى الهجرة، مثل انعدام الديمقراطية والحرية والمساواة. و"عدم الاقتناع بالحكم السائد في البلاد، حيث الظلم وانعدام الديمقراطية"، حسب رأي رشيد، المقيم في فرنسا، أما كمال، المقيم في الدانمارك، فهناك أسباب أخرى، إضافة إلى البحث عن حياة كريمة، "منها عدم ارتياحي للعيش وسط المجتمع المغربي المتخلف، والذي لم يتحضّر بعد كباقي المجتمعات، إضافة لانعدام الحرية في المغرب وانعدام الديمقراطية أيضا، كما أنني معجب بالتفكير العقلاني
هل ندمتَ على اتخاذك لقرار الهجرة؟ أغلب الإجابات التي في اتجاه جواب واحد: لا، لست نادما. "قطعا، لو خيّر لي أن أعود إلى اللحظة الأولى لما اتخذت قرارا غيره، علما أن هذا هو ما اختاره الله لي، وهذا مساري في الحياة ولا أملك أن أتصرف خارج إرادتي الخاضعة لمشيئة الله". يردّ ياسين، المقيم في بلجيكا، أما عبد الرحمان فيجيب على نفس السؤال قائلا: "بدون تردد أستطيع أن أقول بأن قرار الهجرة كان قرارا صائبا، نظرا للظرون
نظرة إلى الوطن من بلاد الغربة
مغاربة المهجر يتابعون أخبار الوطن، ولا بدّ أن لكل واحد منهم نظرة خاصة به، تختلف بلا شك عن النظرة التي كان ينظر بها إلى الوطن قبل الهجرة. سعيدة، المقيمة في دولة الرأس الأخضر بإفريقيا، تنظر إلى المغرب "نظرة حسرة وألم"، "لأنني أتوق إليه وإلى العيش بين أحضانه ووسط أهلي، وأرى أن بلدي أحق بي وبالاستفادة من طاقتي وأفكاري، لكن للأسف.. أنا أرى أن بلدي أفضل وحاله جيد،
مشاكل مغاربة المهجر، حسب التصريحات، تتركز أساسا، في عدم تسوية الوضعية القانونية لكثير من المهاجرين، "ما يجعلهم عرضة للاستغلال من طرف أرباب العمل، حيث يشتغلون لأكثر من 14 ساعة في اليوم، مقابل أوروهات معدودات". يوضّح رشيد. في المقابل، تتطرق خديجة، إلى مشاكل من نوع خاص، تعيشها الجالية المغربية المقيمة في دول الخليج، وتتجلى هذه المشاكل، حسب رأي خديجة، في السمعة السيئة لبعض المغربيات، مطالبة بضرورة وضع حد لتصدير العاهرات إلى البلدان الخليجية، حرصا على سمعة المغرب والمغاربة، ومشكل الكفيل، "إضافة إلى أن السفارة المغربية، حسب قول خديجة دائما، لا تهتم بمشاكل المغاربة ولا تساعدهم ولا تؤطرهم ولا تدافع عنهم". لكن المشكل الأكبر، برأي امحمد، هو أن المسؤولين المغاربة لا يهتمون بمشاكل الجالية المغربية المقيمة بالخارج، ويوضح قائلا: "ما عندناش شكون الي يسمع لينا هنا إيلا عندنا شي مشكل، خصوصا وأن المشاكل التي يعاني منها الجيل الأول من المهاجرين صعيبة شوية". الهضرة عليك أسي اليزمي!
هل سيرجع سمير2" يوما... مهما يطول الزمان..."
سعيدة، خديجة، امحمد ورشيد، جميعهم ينوون العودة يوما إلى الوطن. هل تفكرين في العودة إلى المغرب؟ "كما كان الخروج منه حلما، أصبحت العودة إليه أيضا حلما ألحّ عليه وأدعو الله أن يوفقني إليه". تردّ سعيدة على سؤال وفي نفس السياق يذهب جواب خديجة، المقيمة في ألمانيا، والتي تقول: "طبعا أنوي، وبشدة، العودة عندما يحصل زوجي على التقاعد، إن شاء الله سنرجع إلى المغرب للعيش فيه معا". امحمد يشاطر رأي سعيدة وخديجة، ويقول جوابا على نفس السؤال: "نعم، أريد العودة إلى بلدي، لأنني أشعر بأنني بعيد عن عائلتي وأصدقائي، وأنا مشتاق للمغرب". ومقابل هؤلاء المهاجرين الراغبين في العودة إلى الوطن في يوم من الأيام، ثمة مغاربة آخرون مقيمون في المهجر، ولا يفكرون في العودة مطلقا، أو على الأقل في الوقت الراهن، كما هو حال عبد الرحمان. هذا الأخير يقول بأنه لا يفكر في الوقت الراهن في العودة إلى المغرب، "لأن لديّ مشروع حياة في بلجيكا، دون أن ينقص ذلك من محبتي لبلدي". يشرح سمير موقفه من العودة، أما الملقب سمير2، فلا يفكر في العودة مطلقا. "لا أنوي العودة أبدا.. والسبب بسيط، وهو أن حتى المهاجرين الأوائل الذين كانوا يفكرون في العودة وجدوا أنفسهم مقيدين بمصير أبنائهم.. ذلك أن الأبناء الذين يدرسون هنا ويندمجون في الأوطان التي يعيشون فيها يصعب جدا أن يتأقلموا مع الحياة في المغرب، إنهم مثل السمكة التي تخرجها من الماء وتحاول أن ترغمها على العيش في اليابسة..
و المغرب والمهجر فرق كبير في كل المجالات وعلى كل المستويات". نفس فكرة سمير يتقاسمها معه سمير 2، الأخير، وحسب جوابه عن سؤال حول إمكانية عودته إلى المغرب، أجاب بأنه لا ينوي العودة إلا لقضاء العطلة ورؤية العائلة والأصدقاء، "لأن هدفي هنا، في الدانمارك، هو الحصول على جنسية البلد، الذي سأعيش فيه للأبد، لأنه لا أمل في المغرب ما دام أنه، حسب رأيي، يتراجع إلى الوراء في جميع المجالات". يقول سمير كونْ كانوا كاع المهاجرين بحالو ستتوقف عملية "مرحبا"!

حسن wrote on أكتوبر 26, 2015
Title: ...
صاحب التعليق رقم 3 والملقب ب(متتبع )اذا كنت تحمل حسابات شخصية قصد تسديدها المرجوا تركها جانبا انا لا ادافع عن احد وبهذا تكون الصحافة المحلية ببن الطيب لها دور مهم في المدينة خصوصا الطريقة التي تحرر بها بعض التعاليق قصد كشف الحقيقة للراي العام ، أهمية الصحافة المحلية في تقريب الحدث للمتلقي سواء الكائن بالمدينة والقاطن خارج الوطن الحبيب.

ahmed wrote on أكتوبر 26, 2015
Title: ...
و ما الشعر في مزوري السيارات ’’’’’?????

Yasinrif wrote on أكتوبر 27, 2015
Title: ...
إلى أخي العزيز سمير2 الذي أكن له كل اللإحترام والتقدير والشكر على التعاليق التي استفدت منها الشيء الكثير وأدعوك يا أخي المحبوب أن تتراجع عن قرارك بالإمتناع عن الكتابة والتعليق ،صدقني أخي سمير فأول تعليق أتصفحه في مساحة التعليقات هو تعليقك نظرا لمستواك العالي وطريقة كتابتك الفريدة والتي تعجبني كثيرا وأريد أن أدعوك للبقاء بيننا لأننا تعودنا على قراءة تعليقاتك القيمة ونقدك البناء ولا تكترث يا أخي سمير للمشوشين والحاقدين وكن على يقين أننا سنفتقدك كثيرا إن لم تتراجع عن قرارك ولا تستسلم يا أخي بسهولة وقد أشرت بأن تعليقاتك لا تجدي نفعا حيث قلت بأنها لم تكنس شارعا ولم تضيء مصباحا وهنا لاأشاطرك الرأي يا أخي العزيز وأؤكد لك أن تعليقاتك أضاءت ونورت عقولنا وستكنس إن شاء الله كل من أراد سوء بهاته البلدة الصغيرة فرغم هموم الغربة وبعدك عنا إلا أنك تهتم بكل ما يجري هنا وهذا دليل وبرهان على غيرتك ومروئتك وحسن نيتك فالمناضلون الحقيقيون الشرفاء الصادقون أمثالك قليلون وآآآآآسفاه عليك يا أخي الذي أحبه أكثر من نفسي والله شاهد على ما أقول وأدعوه سبحانه وتعالى أن يحفظك ويوفقك لما فيه خير وأجدد لك الدعوة والرجاء للبقاء معنا وتحية نضالية لكل الشرفاء أينما كانوا وحيثما وجدوا وأزول إييثما إريفيان.

akram wrote on يناير 05, 2016
Title: ...
هههههههههههههه أليس التجارة في السيارات الممنوعة حرام هو كذلك أم أنكم تحللون ما تشاءون وتحرمون ما تشاء هههههه
ذكرتنا بقول الشاعر
أتنهى عن فعل وتات بمثله ))) عار عليك إن فعلت عظيم
وكما قال صاحب التعليق الأول
لا يمكن اعتبار كل كلام تشابهت قافيته قصيدة ..
أحسست هنا وكأنني أقرأ "إنشاءا" لأحد تلامذة الثالثة ابتدائي ..
ههههههههههههههههههه لا حول ولا قوة


أضف تعليق
quote
bold
italicize
underline
strike
url
image
quote
quote
smile
wink
laugh
grin
angry
sad
shocked
cool
tongue
kiss
cry
smaller | bigger

busy
 
تلقى الخبر بكل مصداقية :

آخر المواضيع